الأحد، 13 يونيو، 2010

أنا أخذت الأجاااااااااااااااازه




أخيرا وبعد طول أنتظار
أنا أخذت الأجازه

النهارده وبعد معاناة شهر كامل
قدرت أمضي أجازتي السنويه من المدير

الورقه بقالها عنده شهر التراب غطاها

بس الحمد لله
قلبه رق وحن وربنا هداه
ومضاااااااااااااااها
أنا هسافر أخر الأسبوع 
أشوفكم في شهر رمضان
ان شاء الله
هتوحشوني جميعا
وأتمنى أن أرجع أجدكم  جميعا سعداء و في أحسن حال




السبت، 5 يونيو، 2010

لماذا رحلتي ؟؟؟؟


أتذكركي كل يوم مع أذان الفجر....مع نسيم الصباح....مع شمس الأصيل

أنتي دائما معي تعيشين في جزء من قلبي
تركته لكي طول العمر 
وفرشته لكي بالحب والأمتنان
ولكن يزيد شوقي لكي في هذا اليوم خاصة لأنه اليوم الذي 
غبتي فيه عنا...رحتلي الي عالم أخر وتركتنا

لن أنسى هذا اليوم ما حييت 
خرج الطبيب من غرفتك
وقال لنا : البقاء لله
لم أدري ما العمل
أأصرخ ...أأبكي...أأرحل من المكان 
ولكن أين أذهب
الكل حولي يرددون إنا لله وإنا اليه راجعون
تركتهم ودخلت عليكي
ناديتك لكن لم تجيبيني
أقتربت أكثر وأمسكت بيديكي
فوجدت يداكي الدافئتان التي طالما غمرتنا بالرعاية والحنان
قد أصبحتا قطعتين من الثلج

رحتلي عن هذه الدنيا من غير توديع أو أستأذان

لماذا رحلتي ؟؟؟؟؟
أتعرفين أنه برحيلك عنا
غابت شمس بيتنا التي طالما نثرت النور والدفء فيه
أنكسرت المرآة التي كنا نرى فيها كل شئ جميل
تفرقنا بعدكي......كنتي البستان الذي يجمعنا بين زهوره  الجميله


كم أشتاق اليكي 
أشتاق  لضحكك لغضبك لدموعك
أشتاق الي خصلات شعرك الرمادي الناعم 
الي أن ألتف أنا وأخوتي ليلا حولكي نسمع أقاصيصك
الي الصلاة بجوارك في رمضان 
حينما كان أبي يأمنا في الصلاة وبعد أن ننتهي
يطلب منكي الدعاء لنا
كنت أنظر الي وجه أبي وأمي وهم ينظرون اليك
ودموعهم تسيل من روعة كلماتك

جدتي الحبيبه
كنتي أجمل عطايا الكون لنا 
تعلمت منك الكثير وأدين لك بالكثير
لم نهدي لك يوما باقة ورد
ولم يتذكر أحدا فينا يوما الأحتفال بيوم مولدك

ولكن كنتي دائما قافلة حب
 وردة  تنثر عطرها
ينابيع يتدفق منها الحنان
ولكن
ماتت الشجرة
دون ان تخبرنا أنه حان موعد الفراق 

نعم الموت حق..... لكنه صعب جدا
رحمك الله يا جدتي الحبيبه